وصول هاتف الألعاب vivo iQOO للأسواق المصرية.. تعرفوا على مواصفاته وأسعاره


وصول هاتف الألعاب vivo iQOO للأسواق المصرية.. تعرفوا على مواصفاته وأسعاره


وصول هاتف الألعاب vivo iQOO للأسواق المصرية.

وصول هاتف الألعاب vivo iQOO للأسواق المصرية.. تعرفوا على مواصفاته وأسعاره

تعتبر فكرة الهواتف المخصصة للألعاب جديدة بعض الشيء على الأسواق العالمية، وخصوصًا الأسواق المصرية وأسواق الشرق الأوسط، فهي هواتف تقدم أعلى إمكانيات للأداء والشاشة والبطارية حتى تدعم تجربة ألعاب قوية كهاتف vivo الذي نتحدث عنه اليوم، وكانت من أول هذه الهواتف التي جاءت بهذه الفكرة، هاتف Razer Phone الذي وصل مؤخرًا للهواتف المصرية، ومن بعده هاتف Xiaomi Black Shark وغيره الكثير، إلا أن آخر هذه الهواتف التي وصلت إلينا كان هاتف vivo iQOO الجديد الذي أعلنت عنه الشركة في أبريل الماضي، واليوم يصل إلى الأسواق المصرية، فتعالوا نتعرف على مواصفاته ومراجعتها ومعرفة أسعاره التي وصل بها للسوق المصري، تابعوا معنا.

مراجعة مواصفات هاتف Vivo iQOO

– الشكل والتصميم: جاء هاتف Vivo iQOO مع هيكل زجاجي لامع ومضيء في الواجهة الخلفية يعطيه مظهرًا أنيقًا كالهواتف الراقية، إلا أن الحواف الجانبية تأتي معدنية لتحمل الصدمات والخدوش، ويأتي الهاتف أخيرًا مع هيكل زجاجي في الواجهة الأمامية، وشاشة كبيرة بحواف جانبية رقيقة مع شق علوي صغير الحجم تمامًا على شكل قطرة الماء.

– الأبعاد: يتميز الهاتف بأبعاد  157.7 × 75.2 × 8.5 ملم، ووزنه 180 جرام.

– الشاشة: جاء الهاتف مع شاشة تدعم اللمس المتعدد من نوع AMOLED بقياس 6.41 بوصة، وبدقة 1080 × 2340 بكسل، و كثافة 402 بكسل في البوصة، وتستحوذ على نسبة 85.1% من الواجهة الأمامية للهاتف، وتأتي بنسبة أبعاد 19.5:9، وتدعم ظهور 16 مليون لون، ولكنها للأسف لم تأتي مع طبقة خارجية لمقاومة الخدش.

– الكاميرا الخلفية: جاء الهاتف مع كاميرا خلفية تتميز بعدسات ثلاثية،  الأولى منها تأتي بدقة 12 ميجابكسل، وفتحة عدسة f/1.8، هي تعمل على خاصية التركيز التلقائي للصورة، والثانية عدسة بدقة 13 ميجابكسل وهي عدسة ultrawide، أما العدسة الثالثة فتأتي بدقة 2 ميجابكسل، وبفتحة عدسة f/2.4، وهي تعمل على التقاط عمق الصورة لتفعيل وضعية البورتريه أو العزل.

– مميزات التصوير: تأتي الكاميرا ككل مع خواص التركيز التلقائي في الصورة، بالإضافة إلى فلاش LED أحادي مع دعم خاصية الـ HDR والبانوراما والتعرف على الوجوه والتحديد الجغرافي للصور.

– تسجيل الفيديو: تستطيع الكاميرا الخلفية تسجيل مقاطع الفيديو بجودة 2160 بكسل (4K)، وبسرعة 30 لقطة في الثانية الواحدة، أو بجودة 1080 بكسل (HD)، وبسرعة 30 لقطة في الثانية الواحدة.

– الكاميرا الأمامية: أما بالنسبة للكاميرا الأمامية فهي تأتي أحادبة العدسة بدقة 12 ميجابكسل، وهي عدسات متوسطة الاتساع، وتستطيع تسجيل مقاطع الفيديو بجودة 1080 بكسل (HD)، وبسرعة 30 لقطة في الثانية الواحدة، مع خاصية الـ HDR.

– الأداء: جاء هاتف Vivo iQOO مع أحدث المعالجات الرائدة من كوالكوم، وهو ثماني النواة من نوع Qualcomm SDM855 Snapdragon 855، (بتقنية 7 نانومتر) وهو يعمل بتردد (1×2.84 GHz Kryo 485 & 3×2.41 GHz Kryo 485 & 4×1.78 GHz Kryo 485)، ويعمل الهاتف مع معالج رسوميات من نوع Adreno 640.

– مساحات الذاكرة: يأتي الهاتف مع ذاكرة وصول عشوائية بسعة 6 أو 8 أو 12 جيجابايت (رام)، مع ذاكرة تخزين داخلية بحجم 128 و 256 جيجابايت، ولا يدعم الهاتف قارئ بطاقات التخزين الخارجية للأسف.

– نظام التشغيل: يعمل الهاتف بنظام تشغيل أندرويد من إصدار 9.0 (Pie)، وتأتي بواجهة مستخدم Funtouch 9.

– المستشعرات: مستشعر البصمة (مدمج في شاشة الهاتف)، ويأتي الهاتف مع مستشعرات التسارع والجيروسكوب والقرب، والبوصلة.

– البطارية: جاء الهاتف مع بطارية غير قابلة للإزالة من نوع ليثيوم أيون بسعة 4000 مللى أمبير، وهي تدعم الشحن السريع بإصدارين، الأول يأتي بقدرة 22.5 واط، والثاني بقدرة 44 واط، والذي يقوم بشحن 50% من طاقة البطارية في ربع ساعة فقط، أو 100% من طاقة البطارية في 45 دقيقة فقط.

– منفذ الشحن والسماعات: يأتي الهاتف مع منفذ USB Type-C 1.0 من إصدار 2.0، ولم تعلن الشركة عن دعمه لخاصية الـ USB On The Go التي تسمح للهاتف بالاتصال مع الفلاشة الخارجية لتبادل الملفات بينها  بين الهاتف، أو حتى الاتصال مع بعض الأجهزة كالماوس والكيبورد، كما يدعم الهاتف منفذ سماعات الرأس التقليدي بقطر 3.5 ملم.

– الشبكات والاتصالات: يدعم الهاتف شريحتي اتصال Sim بحجم Nano وتعمل كلاهما بشبكات الـ 4G، كما أنه يدعم البلوتوث من إصدار 5.0، ويدعم شبكات الواي فاي بمعيار 802.11 a/b/g/n/ac، ويدعم شبكات الـ hotspot، و يدعم الـ NFC، ولكنه للأسف لا يدعم راديو الـ FM بشكل تلقائي.

– ألوان الهاتف: البرتقالي والأزرق والأسود.

– الأسعار: تبدأ أسعار هاتف Vivo iQOO في الأسواق المصرية من حوالي 12,555 جنيه مصري، ويمكنكم معرفة التغيرات في أسعار الهاتف ومعرفة الهواتف المنافسة له ومقارنتها في المتاجر المختلفة للدول العربية من خلال موقع ياقوطة.

مراجعة هاتف  Vivo iQOO

التصميم

يأتي الهاتف بتصميم أنيق، وخصوصًا في الواجهة الخلفية له، حيث يتمتع بهيكل زجاجي لامع في الواجهة الخلفية يعطيه مظهرًا راقيًا ومضيئًا من خلال الخطوط المضيئة، وحوافه الجانبية تأتي معدنية لحمايته من الصدمات، وتأتي الواجهة الخلفية مع الكاميرا الخلفية الثلاثية في ترتيب رأسي للعدسات بأعلى اليسار، وأسفلها الفلاش LED، وفي أسفل اليسار نجد شعار iQOO.

أما في الواجهة الأمامية، فالهاتف يأتي مع شق علوي صغير يقطع الشاشة من أعلى المنتصف تمامًا لوضع الكاميرا الأمامية، وهو ما يشعرنا بكبر حجم الشاشة واستحواذها على نسبة كبيرة من الواجهة الأمامية، وبالحديث عن أبرز مميزات الهاتف، فهنا نجد مستشعر بصمات الأصابع المدمج في الشاشة، والذي يسهل على المستخدم فتح الهاتف دون الحاجة للوصول للواجهة الخلفية له.

ومن أبرز عيوب التصميم التي نراها هو افتقاد الهاتف لدعم أي معيار للحماية من الماء والأتربة أو حتى زيادة صلابة الهاتف على تحمل الصدمات كونه هاتف مخصص للألعاب، كما أن الشاشة أيضًا لم تدعم طبقة خارجية لمقاومة الخدش، وهو أمر غير مبرر.

الشاشة

 يأتي الهاتف مع شاشة عالية الجودة من لوحات الـ AMOLED من صناعة سامسونج، وهي أفضل اللوحات التي يمكن استخدامها الآن لشاشات الهواتف الذكية على الإطلاق، فهي تتمتع بجودة عالية في عرض الألوان بصورة طبيعية ومريحة للعين، وتدعم الشاشة دقة عالية وكثافة بيكسلات مناسبة تمامًا، كما أنها تدعم الجيل الثاني من أبعاد الشاشات، إلا أنها لم تأتي للأسف مع تحسينات في سرعة حساسة اللمس كما رأينا في العديد من الهواتف الذكية المخصصة للألعاب التي تنافسها، وهو أمر محبط بعض الشيء. 

الكاميرا

يأتي الهاتف مع كاميرا خلفية ثلاثية العدسات، وهي كاميرا عالية الجودة، ولكنها للأسف لم تكن الأفضل في هذه الفئة، فالهاتف لم يركز بشكل كبير على جودة العدسات الثلاثية، وذلك بالرغم من أنها تتمتع بفتحة عدسة واسعة قليلًا هي f/1.8، وتدعم التقريب البصري المضاعف، كما تدعم تسجيل مقاطع الفيديو بجودتين، هما FullHD و 4K، ولكنها تدعم سرعة واحدة هي 30 لقطة في الثانية الواحدة، وبالنسبة للكاميرا الأمامية فقط جاءت معقولة ولكنها أيضًا لم تكن الأفضل في هذه الفئة.

الأداء

يدعم الهاتف أحدث وأقوى معالجات الهواتف الذكية الحالية على الإطلاق، وهو معالج كوالكوم الرائد Snapdragon 855 الذي يعمل بتقنية 7 نانومتر، مما يعني أنه سيعطي أفضل النتائج دون استهلاك الكثير من طاقته، فهو يستطيع تشغيل العديد من التطبيقات الثقيلة، بالإضافة لقدرته على تشغيل جميع الألعاب بجودة عالية، وذلك بفضل المعالج الرسومي Adreno 640، فالهاتف في الأساس مخصص لمحبي الألعاب.

البطارية

تعتبر البطارية هنا من أقوى عناصر الهاتف، حيث تتمتع بسعة ضخمة وتدعم سرعات كبيرة جدًا للشحن، مما يعني أنك لن تنتظر الهاتف طويلًا حتى يتم شحته، فقد يصل الهاتف إلى 100% من سعة البطارية في 45 دقيقة فقط.

*أسعار الهواتف الذكية في مقالاتنا هي الأسعار المدرجة في المتاجر وقت نشر هذه المقالات، والأسعار متغيرة صعودًا وهبوطًا وفقًا لحركة الأسواق، كما أن أنظمة التشغيل الذي يتم ذكرها على أنها آخر الأنظمة التي تقبل الهواتف التحديث لها، هي الأنظمة المذكورة على المواقع الرسمية لشركات الهواتف الذكية في الوقت الذي تمت كتابة المقالات فيه، وبعض الهواتف قد تقبل الترقي لإصدارات أحدث من أنظمة التشغيل.

كتبت- ميّ نور.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com