جبل «شَمَنْصِير».. قبلة محبي الرحلات البرية وأشهر معالم الحجاز


جبل «شَمَنْصِير».. قبلة محبي الرحلات البرية وأشهر معالم الحجاز



تمتد شهرة جبل «شَمَنْصِير» إلى العصور القديمة، حيث توجد به نقوش صخرية ومدرجات زراعية وكهوف، ويعد من أشهر جبال الحجاز، ويتميز بجوه البارد صيفًا وشدة برودته شتاء، وهو وجهة مفضلة لمحبي الرحلات البرية.

وأوضحت الهيئة العامة للسياحة والتراث الوطني عبر موقعها الإلكتروني، أن «جبل شَمَنْصِير» يقع شرق محافظة الكامل بمنطقة مكة المكرمة، ويبلغ ارتفاعه 1600 متر تقريبًا، ويتميز بتنوع الغطاء النباتي الذي ساهم في جمال الطبيعة به، ذلك لوجود أنواع متعددة من النباتات والأشجار النادرة، بالإضافة إلى ارتفاعه.

ويتم الوصول إلى قمة «شَمَنْصِير» عبر طريقين غير معبدين، أحدهما من جهة الشرق حيث يرتبط الجبل بمركز شَمَنْصِير المُسمى حاليًا بِاسْمِهِ، والآخر من جهة الغرب بواسطة الطريق العام الذي يربط القُريَّة بالمحافظة مرورًا بوادي نُخب، وتنحدر من سفوحه عدة شعاب وأودية تعد من روافد وادي المرواني، ويهجره السكان شتاء لشدة برودته، فيما يفضل العيش بين قممه وسفوحه الكثيرون جل أوقات فصل الصيف.

وأضافت هيئة السياحة، أن جبل «شمنصير» توجد به بعض الآثار القديمة التي تشهد على الأنماط الحياتية السائدة هناك كالمدرجات والمصاطب التي تزرع فيها الحبوب قديما وبعض المقابر القديمة، وهناك بعض النقوش على الصخور والتي توضح بعض ملامح الحياة القديمة.

وكان جبل «شَمَنْصِير» شهد في 2018م، مشاركة أكثر من 1300 شاب من داخل المملكة ودول الخليج ضمن فعالية رحلة «هايكنج جبل شمنصير» بمحافظة الكامل التي أقامها هايكنج السعودية لمدة يومين تحت شعار «كلنا فداء للوطن»، للصعود إلى قمة الجبل الذي يعد الأعلى في المحافظة والاستمتاع بمناظرها الخلابة ومعرفة آثارها وسياحة الكهوف المنتشرة بقمة الجبل، وتمت زراعة 50 شتلة من السدر من قبل المشاركين في الهايكنج.


أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com